تخطى إلى المحتوى

جيوب أنفية

معاناتي مع الأنف

  • مجتمع

معاناتي مع الأنف

أحببت اليوم أن أشاطركم تجربتي مع الجيوب الأنفية، وهي عبارة عن معاناة إستمرت لأكثر من 7 أعوام لم أستطع خلالها أن أحصل على تيار نقي من الهواء الطبيعي، فعندما يأتي فصل الصيف تلتهب جيوبي الأنفية ويغلق مجرى التنفس بسبب تعرضي لجهاز التكييف البارد، وعندما يأتي فصل الشتاء تلتهب الجيوب تارة أخرى بسبب برودة الطقس وما يصحبها من الإنفلونزا والزكام الحادِّين، وعندما يأتي فصل الربيع تلتهب الجيوب كذلك بسبب حساسية الأزهار المتفتحة، معاناة ما بعدها معاناة عشتها العام تلو العام، ولم أجد لها حلاً أبداً سوى اللجوء لبخاخات الزكام كحل مؤقت ومن أشهرها بخاخ أوتريفين الذي ذاع سيطه بين مرضى الجيوب والذي لا يعود على مستخدميه بأي خير. ومما زاد الطين بله، وجود إنحراف خَلقي في حاجبي الأنفي – غضروف الأنف – الذي أثر بدوره على زيادة نسبة إنسداد إحدى فتحات الأنف، فمع وجود مشلكة الجيوب الأنفية والحاجب معاً أثر هذا كله على تنفسي وراحة جسدي بسبب عدم تمكني من التنفس بشكل سليم وطبيعي خلال اليوم وبالذات خلال فترة النوم الليلي.

اقرأ المزيد »معاناتي مع الأنف