تخطى إلى المحتوى

الإنتخاب

هذه العملة ليس لها بنك في كندا

هذه العملة ليس لها بنك في كندا

قد أتفهم المعاناة النفسية والإجتماعية التي يحملها مهاجرو العالم الثالث معهم إلى كندا، فهي لم تكن هيِّنة، أجيال وعقود طويلة من الديكتاتورية وانعدام الحرية، ناهيك عن ويلات الحروب والإحتلال، وهذه كلها أمور أدَّت إلى تفاقم الأزمات النفسية لدى مواطني العالم الثالث، فقد اعتاد البعض رغماً عنهم استجداء حقوقهم الأولية كالعدالة الإجتماعية وحرية التفكير والتعبير وإلى آخر تلك القضايا التي وفرتها كندا لمواطنيها من دون تعب، الشيء الذي فجَّر عواطفنا تجاه كندا، لكن ما لا أفهَّمه … هو تشبث هؤلاء المهاجرين بتلك الأمراض النفسية والإصرار على ممارستها، الأمر الذي أدَّى إلى تنغيص حياتهم وحياة مَن حولهم من أبناء الجالية، فقد تخلصوا من ديكتاتورية الشرق العسكرية، ليخلقوا لأنفسهم ديكتاتورية الغرب العاطفية، ليبقوا يتقلبون بين إحتلال وآخر.

اقرأ المزيد »هذه العملة ليس لها بنك في كندا